Open the menu

الجهاد الإسلامي تشارك بمهرجان تأبين شهداء سلواد شرقي رام الله

الجهاد الإسلامي تشارك بمهرجان تأبين شهداء سلواد شرقي رام الله

تابين شهداء سلواد
تابين شهداء سلواد

الجهاد الإسلامي تشارك بمهرجان تأبين شهداء سلواد شرقي رام الله

شارك وفد قيادي من حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين بمهرجان تأبين شهداء بلدة سلواد الأبطال، ليلة الجمعة 16122016.

و ترأس الوفد القيادي المجتمعي في الحركة محمود عبد الفتاح الغوانمة ، و عدد من كوادر الحركة ، و الأطر النسوية و النقابية و الطلابية ، و كوكبة من الأسرى المحررين .

وأشار غوانمة في حديث خاص لمراسل "فلسطين اليوم "بعد إنتهاء المهرجان: "إن واجب المشاركة مع أهالي الشهداء و فعاليات البلدة هو فرض على كل فلسطيني مخلص، و الحث على إبراز حكاية الشهداء وقصص سيرتهم الذاتية النضالية و الانسانية والأكاديمية و المجتمعية هو عنوان لكل حر".

وتابع غوانمة:" بوصلة الشهداء هي القدس قبلة النضال و التحرير، و فلسطين القضية المركزية و المحورية للأمة".

و توجه القيادي بالتحية لكل شهداء فلسطين الأطهار، و كل شهداء سلواد و عوائلهم الكرام.

وشكر غوانمة كل فعاليات و مؤسسات بلدة سلواد على نجاحها و إخلاصها في العمل لرفعة نجوم و قيادات و شهداء فلسطين و البلدة ، و الإنجاز بشكل وحدوي لكل أطياف البلدة. كما أشاد بحسن التنظيم والإستقبال للضيوف و عوائل الشهداء من معظم محافظات الوطن الحبيب.

ونظم المهرجان الجماهيري في قاعة سلواد الكبرى، و حضره عدد من أبرز شخصيات البلدة والمحافظة الفصائلية والمجتمعية وفي المقدمة القيادي قدورة فارس والصحفي المحرر محمد القيق.

وألقى عدد من اهالي الشهداء وأطفال الشهداء قصائد أدبية و فنية معبرة، و تميزت بالحديث عن السيرة الذاتية للشهداء الخمس، أنس حماد ومحمد حماد وعابد رائد حامد وإياد حامد  ومهدية حمّاد الذين استشهدوا في انتفاضة القدس، و تخلل الحفل فقرات فنية، وأناشيد ملتزمة لفرقة الغرباء للفن الاسلامي، ضمن تفاعل كبير من أهالي الشهداء.

يتحدث عن: الجهاد 
إقرأ الخبر من المصدر

إقرأ أيضاً ..

رأيك يهمنا