Open the menu

الاحتلال يخطر بهدم منشآت في سلواد بينها مدرسة

الاحتلال يخطر بهدم منشآت في سلواد بينها مدرسة

أخطرت سلطات الاحتلال "الإسرائيلي"، صباح اليوم الثلاثاء، بعزمها هدم عدد من المنشآت في بلدة سلواد شرقي رام الله بالضفة الغربية المحتلة.

وقال رئيس بلدية سلواد عبد الرحمن صالح لـ"الرسالة نت": "إن قوات الاحتلال أخطرت أصحاب منشآت مقامة على مدخل البلد الجنوبي بالهدم، وهي لشركة استيراد وتصدير مقامة على مساحة 18 دونماً، ومصنعاً للحديد، ومدرسة خاصة، تضم صفوفاً من الروضة وحتى الصف الحادي عشر، ومنزلاً، ومشحمة للسيارات".

وأشار إلى أن قوات الاحتلال تتذرع بأن المنشآت مقامة على أراضي مصنفة (ج) حسب اتفاق أوسلو.

وذكر أن بلدية سلواد وأصحاب المنشآت التي تم إخطارها سيتوجهون لرفع دعاوى قضائية ضد القرار، مشيراً إلى أنه جرى في السابق إخطار بهدم آبار مياه للبلدة ولم يتم تنفيذ القرار بهدمها.

وأضاف: "الاحتلال يدعي أنها أراضي ممنوع البناء عليها، بينما يصادر أراضينا من الناحية الأخرى لصالح مستوطنة عوفرا، لكننا سنواجه هذه الإجراءات ونوقفها". 

يتحدث عن: الاحتلال 
إقرأ الخبر من المصدر

إقرأ أيضاً ..

رأيك يهمنا